زياد شحادة – أوهام

You must need to login..!

وصف

يرغب الكثيرون أن يذهبـوا إلى السماء، وأن يكونوا سعداء بعد الموت، لكن قليلين يريدون أن يسلكوا الطريق المُعيَّن من الله الذي يؤدي إلى البركة. إنهم يريدون أن يخلصوا بطريقتهم الخاصة. يريدون أن يُقدِّموا تقدمات ثمينة، وأن يبذلوا جهودًا، ليجعلوا أنفسهم مؤهَّلين للسماء. 
لكن ماذا يقدر إنسان «ميت بالذنوب والخطايا» أن يفعل ليجعل نفسه مَرضيًا لله؟ يوجد اسم واحد وشخص واحد فقط، بواسطته يمكن أن نَخلُص – يسوع المسيح ابن الله الوحيد الذي بذلَ نفسَهُ على الصليب. وبالانفصال عنه لا يوجد خلاص. 
إن الله لا يقبل أن يستخدم الإنسان أعماله الصالحة لأجل خلاص نفسه. إذا أراد أحد أن يَخلُص، فيجب أن يُدرك أولاً أنه هالك وعاجز عن أن يُرضي الله، ثم يأتي إليه مُقرًا بخطاياه، فيجد أن الله قد أعدَّ له خلاصًا أبديًا. لا يوجد طريق وَسَط، فإما أنت على الطريق الصحيح وإما لا 

 

هذا التأمل مقدم من خدمة الرب فريب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.