أيها القدوس يارب الحياة

You must need to login..!

وصف

«لا يحتاج الأصحَّاء إلى طبيب، بل المرضى» -متى 9: 12

عزيزي القارئ، أنت تحتاج أول كل شيء لأن تقبَل المسيح مُخلِّصًا شخصيًا لك، لأنك خاطئ ومحتاج للخلاص.  إنك لا تُنكر أنك بالحقيقة خاطئ.  معظم الناس يُقرِّرون أنهم لم يُخطئوا إلا قليلاً.  لكن الحق أنك بالطبيعة وبالفعل خاطئ لدرجة أنه لا يمكن لك أن تدخل السماء كما أنت (رؤيا 21: 27).  ومن المُحال أن تغسل خطاياك بنفسك (رومية 3: 20).  وإذا لم تعرف وتؤمن بهذه الحقيقة، فغير ممكن لك أن تقبل الخلاص المُعطَى لك بعمل شخص آخر.  فالرَّجُل الذي يجهل خطورة حالته، لا يقبض على الحبل الذي يُرمَى له لإنقاذه من الغرق.  ولكن عندما يتحقق الإنسان من الخطر، يقبل تلك المعاونة بدون تردُّد.  وهذا هو الحال في الأشياء الروحية.  فالخطاة لا يقبلون المخلِّص الرب يسوع المسيح، إلا عندما يتحققون من خطيتهم وفشلهم.

عزيزي، هل تأتي إلى المسيح وتقبلهُ وتثق في عمله وحده للخلاص والتطهير من الخطية؟  ليتك تفعل ذلك الآن!

هذا التأمل مقدم من خدمة الرب قريب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.